جيرو يتوهج في فوز محرض لفرنسا على السويد
جيرو يتوهج في فوز محرض لفرنسا على السويد


كورة اون لاين - kora online ربح منتخب دولة الجمهورية الفرنسية على شبيهه السويدي بنتيجة 4-2، اليوم يوم الثلاثاء، علي ملعب دو فرانس، في إطار بطولات الجولة السادسة والأخيرة بالمجموعة 3 للمستوى الأضخم بدوري أمم أوروبا.


تتيح فيكتور كلايسون للضيوف في الدقيقة 4، ورد الديوك بثلاثة أهداف تناوب فوقها جيرو "هدفين" وبنجامين بافارد في الدقائق 16 و36 و59.


وقلل روبن كوايسون الفارق بالهدف الـ2 للسويد في الدقيقة 88، وضاعف كينجسلي كومان، الغلة للفرنسيين في الدقيقة (تسعين+5).


ورفع المنتخب الفرنسي رصيده إلى 16 نقطة ليبتعد بصدارة المجموعة، عقب تأكيد تأهله للمربع الذهبي منذ الجولة السابقة، في حين تجمد مخزون السويد لدى نقاط ثلاث في الترتيب الـ4 والأخير.


باغت المنتخب السويدي، أبطال العالم من أجل قبل الأوان في أعقاب مرور 4 دقائق فحسب من توغل كلايسون ضِمن مكان المعاقبة، مستغلًا غير دقيق بول بوجبا في ترحيل الكرة، ليهز كلايسون شباك الحارس الفرنسي هوجو لوريس.



واختفى المنتخب السويدي تمامًا عقب المبتغى، مكتفيًا بتسديدة غير فعالة لإيميل فورسبرج فوق العارضة، فيما لم يكن لثنائي الانقضاض كولوسيفسكي وماركوس بيرج والجناح سباستيان لارسون أي أثر طرف إصبع.


وضغط المنتخب الفرنسي سعيًا لاستيعاب التعادل، واستفاد عديدًا من انطلاقات ماركوس تورام في الجانب اليسرى، ومن إحداها لعب كرة عرضية قابلها جيرو فورا في الشباك.


وهدد ثلاثي الوسط رابيو وبوجبا وموسى سيسوكو، المرمى السويدي، وأجاد أنطوان جريزمان في الربط بين الخطوط.


ومن توغل مودرن لماركوس تورام، ارتبك الحراسة السويدي في تفريق وبعثرة الكرة، لتصل إلى بافارد، ليهز الشباك بالهدف الـ2 بتسديدة استعراضية.



ومع مطلع نصف المباراة الثاني، ساهم كورت زوما ولوكاس ديني مقر فاران ولوكاس هيرنانديز ثم حل كيليان مبابي بديلًا لتورام.


وبعد ثوان ضئيلة من نزوله، لعب مبابي كرة عرضية، قابلها جيرو برأسية في الشباك مسجلًا المقصد الـ2 له والـ3 لأصحاب الأرض.


وأسهَم ستيفن نزونزي وكينجسلي كومان مقر رابيو وجيرو، لتفعيل الصفوف في الفرقة الرياضية الفرنسي.


ووسط هيمنة فرنسية تامة، نجح المدعوون في إنقاص الفارق من أجل سجله البديل كوايسون، حتى الآن تمريرة من بيير بينجستون.


ولم تتوقف التهييج لدى ذلك الحد، إذ توفر الحارس السويدي روبن أولسن في كرة راسخة سعيًا لإحراز التعادل، إلا أن الكرَّة ارتدت لكومان الذي انفرد وسدد من منتصف أرض ساحة اللعب في المرمى الخالي.

اخفاء الاعلان
hide ads